شريط الأخبار

ما الذي يؤخر "اللاحصرية" في الماستر 2؟

  • Wednesday, Oct 15 2014
  • كتبه  المصدر: "النهار" - سمير صبّاغ

 

على الرغم من انتشار فروع كليات الجامعة اللبنانية في المناطق، لا يزال الطلاب في مرحلة الـ M2 من الماستر ملزمين بالتوجه الى فرعي الجامعة في بيروت لاستكمال دراساتهم العليا مع العلم أن أغلب الناجحين في مرحلة الـ "M1"لا يكملون مرحلة الـ ""M2 نتيجة صعوبة انتقالهم من المناطق البعيدة ناهيك بعدم قدرتهم على تغطية مصاريف النقل او الانتقال للعيش في بيروت.
من هنا انطلق طلاب كلية العلوم السياسية والإدارية والحقوق- الفرع الخامس(صيدا) في مطالبتهم مجلس الكلية بالعمل على فتح صفوف لطلاب الـ "M2" في فروعهم منذ السنة الجامعية الماضية. إلا أن رفض مجلس الكلية لمطلبهم "جملة وتفصيلاً" مع بداية العام الجامعي 2014-2015 دفعهم الى تنفيذ اضراب تحذيري في باحة كلية الحقوق في الفرع الخامس اليوم بدعوة من مجلس طلاب الفرع، فما كانت مطالبهم واي براهين قدموها عبر"النهار" لدعم مطلبهم؟
تؤكد المصادر الطالبية المتابعة للتحرك أن" تحركهم اليوم (الاربعاء) لم يأتِ إلا بعد استنفاد كل الوسائل الادارية الموثقة مع إدارة الكلية والجامعة لتلبية طلبهم سيما وأن عميد الكلية كميل حبيب وعدهم بفتح صف لهم شرط توافر زهاء الـ 15 طالباً في مرحلة الـ M2. وبالفعل بعد الافادة من قرار مجلس الكلية الذي يسمح لحملة الإجازة وفق المنهاج القديم إذا ما كان لديهم المعدل المطلوب بالتسجيل في مرحلة M2 لإنهاء شهادة الماستر وفق منهاج الـ"LMD"، تمكنا تأكيد تسجيل زهاء 80 طالباً. إلا أن مجلس الكلية رفض طلبنا مؤخراً دون أي مسوغ إداري أو قانوني سوى التحجج بالمستوى التعليمي للشهادة أو تذرعهم بعدم وجود أستاذة بدرجة "بروفيسور" لتغطية كلية الفرع الخامس في صيدا".
وفي هذا الإطار، استغربت المصادر:" كيف يمكن الشهادة أن يتدنى مستواها التعليمي إذا تم تدريسها في فروع المناطق، فهل مركزية التعليم تضمن جودة ما نتعلمه وإذا كان الأمر كذلك فكيف تقبل إدارة الجامعة بهذا التفاوت؟ ولماذا يقبل لمساعد الأستاذ غير الحائز على درجة بروفيسور التعليم في بيروت ولا يجوز له في فروع الكلية؟".
ولفتت المصادر الى أن" مدير الفرع الخامس لكلية الحقوق والعلوم السياسية الدكتور وسام غياض قدم عرضاً لمجلس الكلية يؤكد فيه جهوزية الفرع من ناحية الاساتذة ومساعدي الأساتذة وعدد الطلاب بما يضمن إمكانية فتح صف لمرحلة الـ "M2" غير أن المجلس ضربها عرض الحائط مصراً على رفضه حتى إن بعضهم قال ماذا لو طلب أمر مماثل بزحلة أو غيرها من المناطق؟".
صعوبات ... تنهي أحلام!
من جهة أخرى التقت "النهار" عدداً من الطلاب الذين سبق وأن تسجلوا في مرحلة الـ " "M2 في بيروت لكنهم وفق ما أكدوه "سرعان ما انسحبنا من إكمال الماستر ليس لعدم قدرتنا على الدراسة بل لصعوبة الانتقال الى بيروت، بعضنا لم يكن قادراً على تغطية نفقات النقل فيما آخرون منعتهم الضوابط الاجتماعية من الانتقال الى بيروت للعيش كنتيحة لرفض الأهل".
وأوضحوا أن"الصفوف تبدأ بعد الظهر وتنتهي مساءً فكيف يمكننا العودة الى مناطقنا النائية أو البعيدة في ظل تعثر المواصلات؟ حتى إن حصول أي إشكال على الطريق كان يحجزنا في بيروت او يحرمنا من الوصول الى صفوفنا كما أن الاختصاصات موزعة بين الفرعين وبالتالي غير قادرين على اختيار أي اختصاص يناسبنا لأننا نختار الاختصاص الأقرب إلينا جغرافياً وليس وفق ميولنا العلمية".
وتساءل الطلاب:" كيف يمكن مجلس الكلية أن لا يعي مشكلة تنقلنا بين المناطق فيما مديرة فرع زحلة لم تتمكن من حضور اجتماع مجلس الكلية الأخير نتيجة وضع طارىء على الطريق، أم إن الطالب قادر على تجاوز المعوقات؟".
صحيح أن الجامعة اللبنانية تحتاج منذ تأسيسها الى حركة طالبية للقيام بأي خطوة تجاه المناطق، إلا أن الأكيد وفق مراقبين لعملها أن "لعدم قدرة بعض القيمين على القرار من الاساتذة السير مع متطلبات المرحلة حال دون تطور فروعها وفق ما يقتضيه فعلاً نظام الـ "LMD". فهل يطبق رئيسها عدنان السيد حسين بقرار جريء مبدأ "اللاحصرية" على مستوى شهادة الماستر طالما أن الشطر الأول منها((M1 مؤمن في الفروع!؟

 

نقلاً عن جريدة النهار - سمير صباغ

قراءة 4237 مرات
قيم الموضوع
(0 أصوات)
نشر في مقالات

إعلانات

  • sm web
  • cov1
  • cov33
  • shamss
  • farah
  • IMG-20170228-WA0022u
  • platinum12
  • ab
  • design aqua
  • 213
  • nn-lb
  • hajjali
  • rose
  • abcde
  • IMG-20150320-WA0001

تواصل معنا

أدخل بريدك الإلكتروني ليصلك كل جديد

Style Setting

Fonts

Layouts

Direction

Template Widths

px  %

px  %